انتي تستحقي ان تقاتلي من أجل نفسك

قصتي هذه لأي شخص داهمه شعور بأنه مضطهد أو محبط من أناس مختلفين في حياته, لهولاء الذين يشعرون بالظلم, للمهملين من الناس او لأولائك الذين فقدوا السيطرة على حياتهم. قصتي هذه للأشخاص الذين يريدون ان يحققوا إنجازات اكبر منهم, ولكنهم يشعرون انهم محاصرين في دوامة أفكارهم و المثاليات, غير متأكدين اي فكرة يجب ان يقاتلوا من أجلها و كيف.

انا اكتب قصتي هذه لأقول لكي كوني انتي الهدف, انتي السبب, انتي الأنجاز الاكبر من نفسك. انها انتي التي تستحق ان تقاتلي من أجلها.

ربما تتسألين من أنا و كيف لي ان أعرف ذلك كله أو أعطي لنفسي الحق ان انصحك بذلك. لقد مررت بسنوات أعاني من الأضطهاد, و الأيذاء النفسي, و الأسوأ من هذا كله, الأغتصاب. لقد عانيت في المراحل الأولى من سرطان عنق الرحم لأني لم أعرف كيف أتحكم في مشاعري وقتها. لقد كتمت مشاعري حتى تحولت الى مرض لأني لم أكن أعرف كيف أعبر عنها. لقد مررت بأوقات صعبة أفكر محدقة في الاشئ متمنيه أن احد ما سوف ينظر ألي و يقول لي أن كل شئ سيكون على ما يرام.

لقد حاولت جاهدة أن افعل ما هو صحيح, أن أكون قوية, أن أجعل أشخاص اخرين سعداء ولكن بدون أن أعرف كيف أسعد نفسي. كنت أعتقد أن الناس سيحبونني أكثر لو رأوني مبتسمة و لست باكية. كنت أعتقد دائما اني سأحب نفسي أكثر لو جعلتهم سعداء. حاولت أن أساعد الأخرين معتمدة على ما حاولت أن أتغلب عليه في حياتي, و لكنني لم أكن متمكنة من قصتي نفسها.

لقد نجوت من سنوات أفكر فيها بالأنتحار و لقد حاولت فعلا. لقد قاومت كرهي لنفسي, و تصارعت مع نفسي لأحبها , و كافحت نفسي في كل اللحظات بينهما. لقد حاربت في كل هذه المعارك و أكثرولقدربحت

كيف جاءت لي الجرأة و القوة أن أتكلم أخيرا عن قصتي؟ بينما أكتب قصتي, ترتعش أصابعي بكل حرف أضغطه, لان التحدث عن قصتي هو شئ غريب بالنسبة لي و لأنه دائما كانت مساعدتي للناس أسهل من مساعدتي لنفسي و الوقوف بجانبها.

أذا, لماذا أكتب هذا الان؟ بزيادة الأضطهاد في مجتمعاتنا , و بعدد مرتكبين الأنتحار الذين أعرفهم و الذين لا أعرفهم, أشعر بأنه يجب علي أن أقول قصتي في هذه النقطة. أريد أن أقول لأي شخص يتصارع جاهدا أن يحب نفسه, “انت لست بمفردك” الي أي أمراة قد تعرضت للأغتصاب أو أي صدمة: أنتي لستي بمفردك

يمكنني الأن أن أكتب شاكرة الله بمرور العشرة سنوات التي كنت أفكر في طرق للأنتحار أو محاولاتي للأنتحار. لقد بدأت ان ارى نفسي بوضوح أكثر وأحب نفسي بكل ما فيها و بكل ما مررت به. و مع ذلك انا لا انسي أيامي تلك. ان تأثيرها ما زال قريبا من نفسي و بمجرد التفكير بأن طفلة ما أو حتى شخص بالغ يعاني من هذه الصدمات, يظهرها. انت لستي وحدك.

أنا ما زلت على قيد الحياة, وبرغم اللحظات الكاحلة في حياتي فأنني استطعت ان اتخطاها و ان اسامح وأن أساعد الناس, حتى انني طلبت من الله أن يسامحني لانه يعلم جيدا انني لست مثالية.

ولكن متى كان كل عملي الجاد و التفان للشفاء و المسامحة مثمرا؟ متى أصبحت واين داير, لويس هاي, او ديباك تشوبرا العالم؟ كيف حققت هذا التقدم من كوني ضحية الى المنتصرة؟ وكيف تمكنت حقا من التعافي لأتمكن بعدها من مساعدة الناس في التعافي؟

لقد أدركت الأن, في لحظة من الصفاء النفسي, انه انا من يحتاج ان يعرف انه أن أكون نفسي وأن افتخر بكل ما أنا عليه وبكل ما مررت به هو شئ مهم للغاية ليس فقط لي ولكن لأي شخص قد يكون مر بنفس المشكلة التي مررت بها. لا يهم من الذي اريد أن أساعده ولا ماذا أريد أن أفعل, ولكن ما هو مهم حقا هو أن أقاتل من أجل نفسي, لانه لو لم أكن صريحة مع نفسي, أذا كيف لي ان أساعد أي شخص في العالم؟

لقد قبلت التحدي في هذه المعركة, وفي الغالب انها أصعب معركة خوضتها وأنا في طريقي أن اكسبها. أنا اعرف اني استحق ان اقاتل من أجلي. وكذلك انتي. لا يهم في أي درج انتي من السلم, سواء كنتي في مرحلة التفكير الدائم في الأنتحار او في الشعور ياليأس و الهم. في بعض الأحيان تحتاج الى ضربة قوية لتشجعك على المرور قدما خلال هذه الايام الكئيبة.

إذا كنتي تبحثي عن هدف أو غرض أو قدر ما, كون انتي هذا الغرض, هذا القدر.

إن لم تستطيعي أن تكوني صريحة مع حياتك وتحترميها بكل ما أنجزت خلالها وكل ما أنتي عليه الأن, فأنكي تؤذين نفسك و العالم كله.

أنه حان الوقت أن نتوقف جميعا عن المحاولة بأن نكون مثاليين وأن ندرك اننا مثالين هكذا, على شاكلتنا هذه. أنه حان الوقت أن نتوقف أن نكون قاسيين على أنفسنا وبالتالي سنتوقف عن أن نكون قاسيين على الآخرين. أنه حان الوقت لندرك بأن هناك الكثير من الأشياء التي تستحق أن نعيش من أجلها, ليس فقط في رحلتنا في الحياة ولكن رحلتنا داخل أنفسنا أيضا. أنها ليست فقط عن ما يمكن أن تحصل عليه من الأخرين ولكن انها عن ما يمكن أن تعطيه لنفسك من خلال ثورة التجارب التي مررت بها والخبرات التي حصلت عليها.

أنا لست متأكدة من سيقرأ ما كتبت, ولا من سوف أساعده بقراءته. هناك العديد من الأشياء التي لا مكن التحكم فيها, ولكن معاركنا داخل أنفسنا يمكن أن نفوز فيها. أنا أعرف هذا الشعور بأنك مداس و مهان و محطم تماما, ولمن تماسك جيدا لأن الهدية التي يمكن أن تعطيها للعالم هي من خلال تجربتك و الاحساس بالفخر بنفسك هي أعظم ما يمكن أن تعطيه للعالم.

شكرا لك من قضى وقتا في قراءة هذا المقال. شكرا لعائلتي التي عانت معي وساعدتني كثيرا بحب وبدون اطلاق أحكام علي. شكرا لأصدقائي لأصغائهم لي دائما. و أخيرا شكرا لفيليب الذي كان معي دائما في اجمل اللحظات و أسوأها صابرا ومتحملا منتظرا بفارغ الصبر أن أرى و أفهم ما يجب علي أن أراه, بأنني أنا من يستحق أن أقاتل من أجلي.

أشلي كوبر

About the Author | Kelly McNelis, LLC

Women’s advocate and bestselling author of Your Messy Brilliance.

Leave a Reply

2 comments to "انتي تستحقي ان تقاتلي من أجل نفسك"

  • kalthoum bahri

    you are wonderful go ahead love is the greatest power in this world and when you love yourself since fly , you can give more and more

  • Mona

    Well done Ashley keep it up and I salute you courage to press forward and share you story ❤️